خطة بحث جاهزة في البلاغة
خطة البحث

خطة بحث جاهزة في البلاغة

 يحتاج العديد من الباحثون في اللُغة العربيّة إلى عمل خطة بحث جاهزة في البلاغة، حيثُ أن البلاغة من ضمن الفروع الخاصة بمادة اللُغة العربيّة والتي لابد أن يعرفها الطالب أو الباحث حتى يصبح مُتمكنًا بشكل كبير في اللُغة العربيّة، لهذا يبحث هؤلاء الباحثون عن مكان يكون خاص بإعداد مثل هذه الأبحاث، ولا يوجد أفضل من أكاديمية بحث لخدمات الأبحاث والرسائل العِلمية المُختلفة، وهذا ما سنعرفه معًا من خلال هذا المقال، فتابعونا.

خطة بحث جاهزة في البلاغة عبر أكاديمية بحث

تحرص أكاديمية بحث دائمًا على تقديم كل ما هو أفضل لديها من ناحية كتابة الأبحاث العِلمية المُختلفة والتي منها خطة بحث جاهزة في البلاغة، حيثُ توفر أكاديمية بحث هذه الخِدمة بشكل مُتميز واحترافي، نظرًا لتواجد أفضل المُختصين والخُبراء في قِسم البلاغة، والتي تُعد بمثابة من الأقسام الرئيسيّة والتي يجب دراستها بشكل تفصيلي في اللُغة العربيّة، وذلك ما تقوم به أكاديمية بحث.

حيثُ أنها تستعين بأساتذة من جامعات تقوم بدراسة اللُغة العربيّة حتى يكون البحث به نوع من الشموليّة والواقعيّة أيضًا، كما أننا نُراعي جيدًا عمل بحث خالي من أي أخطاء لغويّة، أو نحويّة، مع مُراعاة اختيار الألفاظ بعناية شديدة، لذلك نحنُ ندعوكم إلى الانضمام معنا للتمتع بهذه الخِدمة المُمتازة.

نبذة مُختصرة عن عِلم البلاغة مع أكاديمية بحث

في هذه الفقرة نُريد أن نوضح لكم أعزائي المُتابعين توضيحًا مُختصرًا عن عِلم البلاغة، وهو كالتالي:

حيثُ يُعرف عِلم البلاغة بأنه فرع رئيسي من ضمن فروع اللُغة العربيّة في الجامعات، والبلاغة ذاتها تعني التمكن من الحصول على الأمر المُراد عن طريق فصاحة اللسان وامتلاك حُسن البيان، وهي تحتوي على الكثير من المفردات والمعاني، ولكنها لا تحتوي على قوة لفظيّة، كما يمكن تطبيقها عن طريق استخدام الصور الجميلة والجذابة والتي تؤدي في النهاية إلى إبراز وتوضيح المعنى.

متى نُشأ عِلم البلاغة؟

هناك الكثير من المراحل المُختلفة التي مرت على عِلم البلاغة والتي كانت بدايتها عند معرفة مجموعة من العلوم الأُخرى، كما مر أيضًا على عِلم البلاغة العديد من التطورات المُختلفة التي جعلت عِلم البلاغة مُتفردًا ومُستقلًا في النهاية، وذلك حدث رغمًا من عدم احتواء عِلم البلاغة على الحضور بشكل كبير في بداية نشأتها.

وقد تمت الإشارة إلى أن العالِم الجليل ابن خلدون قد ذكر في كتابه المُسمى بالعبر وهو مؤلّف عن عِلم البلاغة، حيثُ يحوي ثلاثة أقسام وهم؛ عِلم البيان، وعِلم المعاني، وعِلم البديع، وهذا العِلم هو أحدث إصدار تم تطويره بديلًا عن عِلم البلاغة القديم.

أقسام عِلم البلاغة عبر أكاديمية بحث

هناك مجموعة مختلفة من أقسام عِلم البلاغة لابد على الباحث أن يعرفها حتى يتمكن من عمل خطة بحث جاهزة في البلاغة، وهذه الأقسام مثل الآتي:-

علم البديع

عِلم البديع هو فرع من ضمن فروع البلاغة التي قام العديد من الأشخاص باستخدامها منذ القدم، وهو عبارة عن تشبيه أي شيء بأبهى وأجمل الصور بهدف جعلها محط الأنظار إلى المعنى المرغوب توضيحه، وقد يتوصل الشُعراء من خلال هذا العِلم إلى تحريك الأفكار والتمتُع بأعذب وأجمل الكلمات.

وقد تم استخدام أسلوب السجع في هذا القسم من البلاغة، حيثُ أن السجع هو عبارة عن استخدام الكلمات المُشابهة لنفس المعنى، مع مُراعاة كتابة كافة الكلمات بوزنٍ واحد وهذا يؤدي إلى حالة من التمتُع والانسجام عند سماع الكلمات، وهناك أيضًا استخدام لمُحسنات بديعية مُختلفة تنقسم إلى الآتي:-

الجناس التام

وهو عبارة عن توافق لفظين في عدد الحروف لكن مُختلفين في المقصود.

الجناس الناقص

وهو لفظين متشابهين في الأحرف ولكن مُختلفين في العدد.

جناس القلب

وهو لفظين مُختلفين تمامًا في ترتيب الحروف.

الجناس المحرف

وهو تشكيل الحروف بشكل مُختلف وذلك من خلال الفتح، والضم، والكسر.

الطباق

وهو عبارة عن المزج بين أمرين مختلفين والمقصود منه توضيح وإبراز المعنى لكل منهم على حِدة، ويحتوي على نوعين مثل؛ طباق بالإيجاب، وطباق بالسلب.

عِلم البيان

أما عِلم البيان فهو أيضًا إحدى أقسام عِلم البلاغة والذي يُعتمد بشكل كبير على توضيح المعنى بطُرق مُختلفة، على أن يكون المقصود من المعنى سليم وصحيح، ومن المُشار إليه أن الشخص الذي قام بتأسيس عِلم البيان يُسمى عبد القاهر الجرجاني، حيثُ جعل هذا العِلم محط أنظار الجميع وقد ركزَ على التشبيه، والمجاز، والكِناية بكافة صفاتها.

أما الكِنية فقد يتم استخدامها من خلال ثلاثة أمور وهم؛ الكِنية عن الصِفة، والكِنية عن الموصوف، والكِنية عن النسبة، مع العِلم بأن عِلم البيان يشتمل على الاستعارة والتي ترتكز على الصفة على الأمر الذي يحمله بديلًا عن استخدام الاسم.

عِلم المعاني

وهو الغِلم الذي يرتكز على النص أو الحديث من حيث الجُمل والأفكار مع إمكانية تنسيقها مع بعضها البعض، وقد يهتم أيضًا بمعرفة نوع وطريقة الكلام الذي تم استخدامه في الحديث، وهناك مجموعه من الأساليب في عِلم المعاني مثل؛ الأسلوب الخبري، والأسلوب الإنشائي، وقد ينقسم الأسلوب الإنشائي إلى الإنشاء الطلبي، والإنشاء الغير طلبي.

كيفية عمل خطة بحث جاهزة في البلاغة بواسطة أكاديمية بحث

هناك بعض الخطوات الهامة التي لابد وأن توجد في خطة بحث جاهزة في البلاغة، وهي كما يلي:-

العنوان

وهو البدء أولًا بكتابة عنوان يدل على هدف البحث، ويكون عنوان واضح، وصريح، وجذاب، ومُختصر.

المقدمة

يتم عمل مُقدمة بي حدود صفحتين، ويوضح فيها طبيعة الرسالة دون الإسهاب في الموضوع بشكل تفصيلي، على أن تكون المقدمة شيقة ومُمتعة، وواضحة أيضًا.

المنهج البحثي

وهنا يتم كتابة أي منهج تم اتباعه في البحث، سواء كان منهج وصفي، أو المنهج التحليلي، أو المنهج الاستقرائي، أو المنهج التكاملي، أو المنهج المُقارن، أو المنهج الشرعي وذلك وفق طبيعة الرسالة.

أهمية البحث

يتم في هذه الخطوة ذِكر الأسباب لاختيار تِلكَ الخطة بالتحديد، دون الدخول في تفاصيل.

هدف البحث

يقوم الباحث بتوضيح ما الهدف الأساسي من كتابة البحث، على أن يكون الهدف واضح وواقعي.

سؤال البحث

وهي الخطوة التي يتم فيها ذِكر سؤال أو أكثر وفق رؤية الباحث، لهذا يجب أن تكون الأسئلة مُتضمنة للموضوع الرئيسي.

مُحتوى البحث

وهو الجُزء الهام عند كتابة البحث وفيه يوضع شرح، وتحليل، ودراسة الفكرة الرئيسية للموضوع وإثباتها بالدلائل، ويتم التقسيم في هيئة أبواب، وفصول، ومباحث، ولابد أن يكون المحتوى جذاب، وشيق، ودقيق، وخالي من أي أخطاء.

الدراسات السابقة

وهنا يقوم الباحث بتوضيحه وسرد كل دراسة سابقة باختصار وإيجاز، وترتيبها وفق أهمية الموضوع.

نهاية البحث

يتم كتابة خاتمة مكونة من ثلاث صفحات كحد الأقصى، مُتضمنًا كافة المراحل التي تعرض لها الباحث اثناء كتابته البحث.

المراجع والمصادر

حيثُ يقوم الباحث في تِلك الخطوة بإضافة كافة المصادر والمراجع والأبحاث المُستخدمة في عمل البحث.

عناوين خطة بحث جاهزة في البلاغة

هناك العديد من العناوين التي يمكن الاختيار من بينها الأنسب لك عزيزي الباحث، ومن هذه العناوين ما يلي:-

التناص في ديوان لأجلك غزة.

التكرار في القرآن الكريم وأسراره.

التقديم والتأخير في الحديث النبوي الشريف.

التعريف والتنكير بين النحويين والبلاغيين.

التصوير البياني عن شعراء الرسول.

التشبيه في القرآن الكريم.

التشكيل الأسلوبي في الشعر المهجري.

التراث النقدي والبلاغي والتقويل الحداثي.

التشبيه التمثيلي في الصحيحين.

التذييل في القرآن الكريم.

التجديد في علوم البلاغة في العصر الحديث.

البنية الدلالية والسردية في أرض السواد.

البنية الدلالية للشعر التفاعلي والرقمي.

البنية الإيقاعية في الشعر الفلسطيني.

البنيات الأسلوبية في مرثية بلقيس للشاعر نزار قباني.

البناءات الجمالية في النص القرآني.

البناء الفني في شعر علقمة.

البلاغة الأدبية في القرآن الكريم.

البعد التصويري في القرآن الكريم. البديعيات في مقام القرني.

البديعيات مضمونها ونظامها البلاغي.

البحث البديعي في كتاب المرشد.

بهذا نكون قد وصلنا إلى ختام موضوع خطة بحث جاهزة في البلاغة، حيثُ قمنا بتوضيح الكثير من المعلومات عن البلاغة وعِلمها، وأقسامها، كما ذكرنا أيضًا الطريقة المُثلى لعمل خطة البحث.