اقتراح عناوين رسائل ماجستير ودكتوراه
بحث علمي

اقتراح عناوين رسائل ماجستير ودكتوراه

اقتراح عناوين رسائل ماجستير ودكتوراه

الكاتبة: أسماء محمد

يُمثل العنوان الخاص برسائل الماجستير والدكتوراه لدى الكثير من الطُلاب والباحثين مُشكلة كبيرة من حيث البحث عن عنوان مُناسب ومُلائم لموضوع البحث، حيثُ أن اقتراح عناوين رسائل ماجستير ودكتوراه من الأمور الهامة التي تتطلب العديد من القواعد حتى تحظى الرسالة في النهاية بعنوان مُختار بعناية وبطريقة عِلمية، لهذا يبحث الكثير من الطُلاب والباحثين المُقدمين على تحضير رسالة الماجستير أو الدكتوراه عن مكان يقوم بـ اقتراح عناوين رسائل ماجستير ودكتوراه بطريقة جذابة وشيقة بحيث يجعل القارئ يرغب في قراءة الرسالة حتى النهاية دون ملل، وهذا ما تقوم به أكاديمية بحث بشأن إعداد الرسائل العِلمية بجميع أنواعها.

خدمة اقتراح العناوين

* القواعد التي يجب مراعاتها أثناء اقتراح عناوين رسائل ماجستير ودكتوراه بواسطة أكاديمية بحث

تُقدم لكم أكاديمية بحث تعريفًا للشروط والاجراءات التي من الضروري القيام بها من أجل كتابة عنوان يليق برسالة الماجستير أو الدكتوراه، ومن هذه القواعد ما يلي:-

القاعدة الأولى: عند قيام الباحث بالبحث عن عُنوان لرسالة الماجستير أو الدكتوراه، فلابد أن يأخذ في اعتباره أن يكون العنوان مُلاءم للموضوع الخاص برسالة الماجستير أو الدكتوراه تمامًا.

القاعدة الثانية: من القواعد الضرورية عند كتابة عنوان رسالة الماجستير أو الدكتوراه، ألا يزيد عدد كلمات العنوان عن خمسة عشر كلمة، ولا ينقُص عن عدد خمس كلمات.

القاعدة الثالثة: عند كتابة عنوان رسالة الماجستير أو الدكتوراه يجب أن يكون عُنوان مُعبر وواضح ومفهوم للقارئ

القاعدة الرابعة: أيضًا لابد من كتابة عنوان صريح بعيدًا كُل البُعد عن الكلمات غير المفهومة، أو يكون غامض.

القاعدة الخامسة: عند كتابة عنوان لرسالة الماجستير أو الدكتوراه لابد أن يكون عنوان مُشوق وجاذب بالنسبة للقارئ، وأن يحظى بالإثارة حتى لا يسئم القارئ عند القراءة.

* اقتراح عناوين رسائل ماجستير ودكتوراه

لابد أن يُدرك الطالب أو الباحث مدى أهمية اختيار عنوان خاص برسالة الماجستير أو الدكتوراه بكل دِقة، حيثُ أن عنوان الرسالة يُعد بمثابة الوجهة الخاصة والأساسية للرسالة، لهذا يجب أن يكون مُلائم ومُناسب تمامًا لموضوع الرسالة، وهناك من لا يعرف كيفية اختيار عنوان مُناسب لرسالة الماجستير أو الدكتوراه، لكن مع أكاديمية بحث لخدمات كتابة الأبحاث العِلمية بجميع أنواعها، توفر هذه الخدمة بالمجان، حيث أنها تقوم پـ اقتراح عناوين رسائل ماجستير ودكتوراه بشكل احترافي ومُميز، ومناسب بشكل كبير لموضوع البحث المطروح.

كما أننا نحرِص جيدًا على التأكد من حصرية العنوان وعدم تِكراره من خلال مُتابعتنا لقواعد البيانات الجامعية، حتى نضمن تواجدها بشكل مُتكرر في الأبحاث الأُخرى، فنحنُ نقوم بتوفير أكثر من عُنوان لكل طالب يقوم بإعداد رسالة الماجستير أو الدكتوراه، ثُمَّ يجعله يختار ما يُناسبه مع الموضوع الذي يعده، حيثُ أن خِدمة اقتراح عناوين رسائل ماجستير ودكتوراه من الخدمات التي تُسهل كثيرًا على الطالب اختيار العنوان المُناسب للموضوع الخاص بالرسالة.

* ما أهمية اقتراح عناوين رسائل الماجستير أو الدكتوراه بالنسبة للباحث؟

ينبغي على الطالب أو الباحث أن يعي مدى أهمية اقتراح عناوين واختيار العنوان الأنسب لرسالة الماجستير أو الدكتوراه، لأن عنوان البحث يُعتبر بمثابة المَنْفذ الأساسي لموضوع البحث، والذي من خلاله يظهر الباحث أمام اللجنة المُناقشة بأنه مُدرك جيدًا لهدف الرسالة، وهذا ما يختلف بين باحث وباحث آخر، وكُلما كان العنوان مُعبر لموضوع البحث وجذاب، وشيق أيضًا، كُلما جعل القارئ يتشوق لقراءة الموضوع لنهايته بكل تمعُن، وهذا يؤدي في النهاية إلى منح الطالب أعلى الدرجات العِلمية مع مرتبة الشرف.

لهذا يجب على الباحث القائم على مشروع رسالة الماجستير أو الدكتوراه أن يتحلّى بالكثير من الصبر، وأن يُراعي الأُسس الخاصة باختيار عنوان الرسالة حتى ينجح الطالب في اختيار عنوان مُمتاز وفريد من نوعه، كما يجب أن يكون الباحث دائم القراءة والتطلع على الأبحاث الأُخرى السابقة لتجنب التكرار أيضًا عند اختيار العنوان.

* أنواع عناوين الرسائل والأبحاث العِلمية عبر أكاديمية بحث

تختلف عناوين رسائل البحث العِلمي، حيثُ أنها يُمكن أن تُصبح وصفية، أو مُعبرة، أو استفهامية، كذلك يُمكن تصنيفها كعنوان اسمي، أو مُركب، أو جُملة مُركبة، وهذا ما نشرحه بالتفصيل في التالي:-

١- العنوان الوصفي أو المُحايد

وهو العنوان الذي يشمل العناصر الرئيسية لموضوع البحث، مثل؛ الموضوعات، والتصميم، والتدخلات، والمقارنات، والتحكم، والنتائج، لكنه لا يرتكز على النتيجة الأساسية، حيث في بعض الأحيان يعطي العنوان الحق للقارئ أن يُفسر نتائج البحث العِلمي بشكل مُحايد، كما تمنح تِلكَ العناوين المعلومات بشكل كامل نحو مُحتويات البحث العِلمي.

كما تشمل أيضًا على الكثير من الكلمات الأساسية ومن ثَمّ إعلاء البحث العِلمي في مُحركات البحث، والتي تسنح الفرصة بشكل كبير في قراءتها ومن ثَمّ اختيارها، كما يُفضل كتابة العناوين الوصفية التي تُعطي نبذة مختصرة عن البحث العِلمي.

٢- العنوان الصريح

وهو العنوان الذي يُبرز النتائج الأساسية للدراسة في العنوان ذاته، كما أنه يُنقص من فضول القارئ، حيثُ أنه يقوم بالانحياز فقط للباحث، لهذا يجب تجنُبه.

٣- العنوان الاستفهامي

وهو العنوان الذي يأتي في صورة سؤال، حيثُ يُثير جدل القُراء لكنه في بعض الأحيان يُشتت تركيز القارئ، لهذا يجب الابتعاد عنه في البحث العِلمي، مع استخدامه لبحث عِلمي مراجع.

أما عن الجانب الآخر بشأن مرحلة بِناء الجُملة، فلابد من كتابة العناوين بشكل يُعبر عن الهدف الأساسي للدراسة، فقد تكون مُركبة، مع أكثر من ترجمة مختلفة لخلق معلومات إضافية كالسياق، والتصميم، والموقع، والجانب الزمني، وحجم العينة، والأهمية، أما عن عناوين الجُملة المُركبة فلابد أن تكون طويلة نوعًا ما، بحيث تدل على اليقين في النتائج.

* نصائح مُقدمة من أكاديمية بحث لكتابة عنوان جيد وشيق لرسالة الماجستير أو الدكتوراه

١- يجب أن يكون العنوان بسيط وواضح.

٢- لابد أن يكون العنوان شيق ومُفيدة.

٣- من الأفضل أن يكون العنوان صريح، بالإضافة إلى وضع كلمات أساسية من أجل الفهرسة.

٤- كتابة العنوان بإيجاز مع إبراز الموضوع الأساسي للرسالة.

٥- يجب أن يكون كلمات العنوان عددها مُتوسطة لا طويلة ولا قصيرة.

٦- لابد من تجنب كتابة الكلمات غير المفهومة في العنوان.

٧- الابتعاد عن الاختصارات غير القياسية، وكذلك الاختصارات غير الضرورية أو المُصطلحات الفنية.

٨- أيضًا لابد من كتابة عنوان دقيق ومُحدد، مع إشمال الإعداد، والتدخل، والشرط، ونقطة النهاية، والتصميم.

٩- كما يُفضل كتابة مكان الدراسة، وحجم العينة فقط، خاصًة إن كان ذلك يُضفي للعنوان قيمة.

١٠- بالإضافة إلى مُراعاة إضافة مُصطلحات هامة في أول العُنوان.

١١- كتابة العنوان بطريقة وصفية يُعتبر أفضل من كتابته بطريقة التقرير أو الاستفهام.

وفي ختام موضوع اقتراح عناوين رسائل ماجستير ودكتوراه، يُمكننا القول بأن خطوة اختيار العنوان في البحث العِلمي، من المهمات الصعبة بشكل كبير في الرسالة، حيثُ أنها تحتاج إلى مجهود كبير من أجل الوصول إلى عنوان يتلاءم مع موضوع البحث، ونحنُ في أكاديمية بحث نُعينكم على اختيار عنوان جيد وشيق كثيرًا، وفي نفس الوقت مُثير وجاذب للقارئ.