بحث حول المصادر والمراجع في البحث العلمي


بحث حول المصادر والمراجع في البحث العلمي

بحث حول المصادر والمراجع في البحث العلمي

          توجد العديد من طرق التوثيق لكتابة المراجع في الأبحاث العلمية ورسائل الماجستير حيث أن لكل نوع من هذه الأنواع طريقة مميزة لكتابة المراجع بواسطته ، وكذلك أنواع معينة من العلوم التي وضع كل نوع ليستخدم فيها على وجه الخصوص دون غيرها .

          ويجدر الملاحظة أنه بالرغم من أن كل نوع من طرق التوثيق قد وضع لتوثيق البحوث العلمية في مجال محدد ، إلا أن تشعب العلوم وتفرعها أدى إلى استخدام طرق التوثيق المختلفة في مجالات لم تكن في الحسبان ، ونعرض فيما يلي لطرق التوثيق المختلفة ومجالات استخدامها :-

افضل المجلات العلمية لنشر الابحاث

اضغط هنا لطلب خدمة توثيق المراجع

أولاً- كتابة المراجع في العلوم الطبية :-

          يوجد أكثر من جمعية يمكن استخدام أساليب التوثيق الخاصة بها لتوثيق البحوث والرسائل الطبية وهي :-

1- America Medical Association أو ما يسمى بجمعية الطب الأمريكية .

2- National Library of Medicine وهو أسلوب التوثيق الذي تتبعه المكتبة الوطنية للطب في الولايات المتحدة .

3- Vancouver ويستخدم هذا الأسلوب لتوثيق الرسائل فقط في مجال العلوم الكيميائية والطب .

ثانياً- توثيق البحوث والرسائل الهندسية :-

          والأسلوب الوحيد المعروف المختص بهذا النوع من العلوم هو أسلوب IEEE وهو أسلوب جمعية مهندسي الكهرباء والتقنية .

اضغط هنا لطلب خدمة توثيق المراجع

ثالثاً- توثيق البحوث والرسائل في مجال العلوم الإنسانية :-

          يوجد العديد من أساليب التوثيق التي تستخدم في هذا المجال وهذا الاساليب هي :-

1- American Psychological Association 6th edition وهو نظام مشهور جداً ويطلق عليه أيضاً نظام APA وقد وضع أصلاً لتوثيق البحوث في مجال علم النفس ، ولكن أصبح استخدامه عاماً فيما بعد لمختلف مجالات العلوم .

2- American Sociological Association وقد وضع هذا النظام لتوثيق البحوث في مجال علم الاجتماع فقط ، ولكن تفرع استخدامه فيما بعد لتدخل ضمنه مجالات علم النفس والقانون والسياسة .

3- Modern Humanities Research Association 3rd edition (note with bibliography) وهو أسلوب متخصص بالمجال الإنساني فقط مثل علم النفس وعلم الاجتماع ، ولكن أصبح يستخدم في الأونة الأخيرة في مجال علم التربية ، والرياضيات ، والقانون ، والسياسة .

رابعاً- توثيق المراجع في مجال العلوم اللغوية :-

          يستخدم لتوثيق المراجع في مجال العلوم اللغوية نظام واحد فقط يطلق عليه Modern Language Association 8th edition وهو النظام الوحيد المتخصص لهذا المجال .

اضغط هنا لطلب خدمة توثيق المراجع

خامساً- توثيق البحوث والرسائل في مجال علم السياسة :-

          اسلوب التوثيق الوحيد المتخصص لتوثيق البحوث والرسائل في مجال علوم السياسة هو أسلوب American Political Science Association ، والبعض يخلط بينه وبين أسلوب التوثيق APA ولكنهما في الحقيقة أسلوبان مختلفان بشكل كامل .

سادساً- أساليب توثيق يمكن استخدامها لكتابة المراجع في مختلف أنواع العلوم :-

          كما توجد نظم توثيق تستخدم لكتابة المراجع في مجالات معينة من أنواع العلوم ، ولا تستخدم في غيرها توجد أيضاً أساليب أخرى للتوثيق يمكن استخدامها لتوثيق مختلف أنواع العلوم والمجالات البحثية ، وهذه الأساليب على سبيل الحصر هي :-

1- Chicago Manual of Style 17th edition (author date) .

2- Chicago Manual of Style 17th edition (full note) .

3- Chicago Manual of Style 17th edition (note) .

4- Cite Them Right 10th edition – Harvard .

5- Harvard Reference Format 1 (deprecated) .

6- Nature .

اضغط هنا لطلب خدمة توثيق المراجع

* طريقة ومكان كتابة المراجع :-

          كما ذكرنا سابقاً لا تطلب غالبية الكليات والمعاهد جزء التعريف بالكاتب ، ولذلك تكون قائمة المصادر هي الموجودة في أخر صفحات رسالة الماجستير أو الدكتوراه ، ومن المتفق عليه أن المصادر المذكورة في الحاشية هي التي يتم وضعها في قائمة المصادر في نهاية رسالة الماجستير أو الدكتوراه ، ولكن اختلف المتخصصين فيما يخص الكتب التي قرأها الباحث واعتمد عليها في اختيار موضوع رسالة الماجستير أو الدكتوراه الخاصة به ، فهل توضع في نهاية الرسالة أم في بدايتها ؟ ، والرأي الراجح أن هذه المصادر التي قرأها الباحث واعتمد عليها في اختيار موضوع الرسالة توضع في بداية رسالة الماجستير أو الدكتوراه ، أما المصادر التي ذكرها في متن الرسالة فتوضع في نهاية الرسالة في قائمة المراجع لأنها أكثر اتصالاً بالرسالة وموضوعها .

          من ذلك نقول أن قائمة المصادر يجب أن تحتوي على النقاط التالية :-

1- الكتب والابحاث التي استمد منها طالب الماجستير أو الدكتوراه موضوع رسالته ، وتذكر في مقدمة  الرسالة ، ثم في متن الرسالة ، ثم في قائمة المصادر .

2- الكتب والأبحاث التي اعتمد عليها طالب الماجستير أو الدكتوراه في كتابة متن الرسالة ، وذكرها فيه.

3- الكتب والأبحاث التي تذكر في حاشية رسالة الماجستير أو الدكتوراه ؛ لشرح أو توضيح فكرة ما ، دون أن تسهم أو تساعد الطالب في كتابة موضوع الرسالة ، والتي لو تركها لما تأثرت رسالته .

          والغالب أن يتم ذكر كافة المراجع دفعة واحدة في نهاية الرسالة ، ولكن البعض يفضلون ذكر مراجع كل باب في نهايته ، ثم يختمون الرسالة بالمراجع كلها ، ومن الأفضل أن يكون ترتيب المراجع كما يلي :-

1- المخطوطات مرتبة ترتيباً هجائياً .

2- الكتب والمراجع العربية مرتبة ترتيباً هجائياً .

3- الكتب والمراجع الأجنبية مرتبة ترتيباً هجائياً .

 

4- الكتب والمراجع التي لم يتوصل طالب الماجستير أو الدكتوراه لمعرفة مؤلفيها .

اضغط هنا لطلب خدمة توثيق المراجع