الفرق بين الماجستير والدكتوراة


الفرق بين الماجستير والدكتوراة

الفرق بين الماجستير والدكتوراه

          من المعلوم أن مسيرة التعلم الجامعي للطالب إنما هدفها غرس مفهوم التخصص الذي يدرسه وجزئياته وتفاصيله في عقله ، فيكون قادراً على فهمه وإدراك معانيه ، وعند إقدامه على تحضير رسالة الماجستير الخاصة به ، يكون الهدف من ذلك تحقيق ما يلي :-

1- ثقل مهارة باحث الماجستير في البحث عن المعلومة ، ونقدها أو تأييدها وذلك تحت إشراف أحد الأساتذة المتخصصين في المجال .

2- فتمكنه هذه المهارة من التقدم بجرأة وقوة علمية وبحثية لتحضير رسالة الدكتوراه ، والتي تختلف بشكل كامل عن رسالة الماجستير ، فيكون الهدف منها الإضافة إلى العلم ، والتحرك خطوة في مسيرة البحث العلمي .

          فرسالة الماجستير تحدد مدى موهبة الباحث وقدرته على الاستمرار لتحضير رسالة الدكتوراه ، وتمنحه المتعة واللذة في البحث والتمحيص عن المعلومة ومحاولة وضع حلول لما يواجهه من مشكلات ومعضلات علمية ، فينطلق بعدها بنهم وقوة للحصول على درجة الدكتوراه ، حتى عند حصوله عليها يكون البحث والعلم في مجال تخصصه قد اختلط بدمه ، فلا يفارق البحث والكتابة العلمية طوال حياته.

          وإذا كانت رسالة الماجستير تضيف جديداً في مجال البحث العلمي العالمي ، إلا أن رسالة الدكتوراه يجب أن تكون إضافتها أقوى وأعمق ، فيتناول الباحث في الموضوع محل الدراسة بحثاً شاملاً ، وافياً لكل جزئياته وتفاصيله .

          وتقوم رسالة الدكتوراه على مراجع أكثر وأقوى من رسالة الماجستير ، وينبغي أن يكون كل جزء فيها موثقاً ومثبتاً بدراسات مشابهة ، وتحتاج في صياغة أجزائها مهارة أكبر في تحليل المادة العلمية ، وترتيبها ، بحيث تعطي انطباعاً للجنة المناقشة أن الباحث يستطيع الاستقلال بعدها ، والانطلاق نحو الكتابة الأكاديمية المستقلة دون إشراف من أحد .